الحلول التقنية (المحلية) المبتكرة: أسعار العقار أنموذجا

سواء كنت مهتماً أم لا، لا بد أن يطرق مسامعك بين الحين والاخر موضوع العقار وارتفاع اسعاره وانخفاضها، وهذا الموضوع ظل حبيسا لفترة طويلة خلف قضبان ما يتداوله الناس والعقاريون في مجالسهم وفي الشبكات الاجتماعية وبرامج التواصل ولكن لم يحدث أي تطور في هذا الجانب من شأنه أن يزيح الستار عن الأسعار الفعلية للعقار حتى أتى تطبيق عقار ونشر مؤشرا للأسعار في كل حي بناء على بيانات الاراضي المعروضة من خلال المنصة فقط، ورغم أن ذلك كان مؤشرا جيداً إلا أنه لا يمكن وصفه “بالدقيق” لأن الأسعار ليست نهائية ولا تعكس واقع البيع والشراء الحقيقي، لكنها كانت تقريبية وجيدة بعض الشيء.

تعايش العقاريون مع هذا الواقع لفترة طويلة، لكن في حال أنك (كمستهلك عادي) قررت البحث عن أرض لبناء بيت العمر ستجد أن هذه المشكلة حاجز فعلي لاتخاذ قرارك بالشراء في حي عن اخر، ولتقييم سعر متر الارض المعروض لشح البيانات المستخدمة للمقارنة، ولكن أستطيع القول حاليا أن هذه المشكلة ولت الى الابد (بشكل كبير)، والمميز في الحل الذي سنستعرضه هنا أنه تم بناؤه بالاعتماد على معلومات دقيقة للغاية توفرها بشكل مجاني وزارة العدل في السعودية الجهة المسؤولة عن توثيق صفقات البيع والشراء، وتقدم هذه البيانات بشكل خام على موقعها الالكتروني تحت مسمى “البيانات المفتوحة” وهي بيانات تنشرها الجهات الحكومية وفق اليات معينة للعموم للاستفادة منها في اتخاذ القرارات الشخصية والتجارية.

قام سليمان السويلم بتأسيس موقع “أسعار العقار الموقعتويتر ” وهو عبارة عن محرك بحث يرتكز على الصفقات المنشورة من وزارة العدل (لبعض المدن حتى الان) يمكنك من خلاله الاطلاع على كافة الصفقات وفرزها بحسب التاريخ والمساحة وسعر المتر والسعر الاجمالي ورقم المخطط ورقم القطعة بأسلوب سهل للغاية يعطيك انطباعا “حقيقيا” لمؤشر الأسعار في حي معين ومدينة معينة، هذا نموذج لاخر الصفقات في حي الياسمين بالرياض:

ختاما، حديثي اليوم عن هذا الموقع هو لسببين رئيسيين نفتقدهما في الحلول التقنية:

  • الحل جاء لمشكلة حقيقية تواجه الكثير منذ مدة طويلة، وهي مشكلة محلية بامتياز، يعني انه لا يمكن للاعب دولي في مجال التقنية ان يأتي بحل لهذه المشكلة وانما الحلول لا بد ان تنبع من المجتمع المحلي ومن أشخاص يعرفون جذور المشكلة تاريخيا بشكل دقيق، يمكنك الحصول على اسعار مماثلة لكثير من المدن حول العالم، ميامي أنموذجا.
  • وهو الأهم بنظري، أن سليمان في الحل المقدم اعتمد على بيانات مفتوحة ومنشورة ومشاعة الاستخدام، وما فعله وان كان يبدو بسيطا من تأسيس واجهة لعرض النتائج والصفقات والمعلومات اللازمة لاتخاذ القرار الا ان التأثير كبير للغاية واعتقد انه سيحدث فارقا كبيرا في السوق العقاري، فكرة الاعتماد على البيانات المحلية مفتوحة المصدر يمكن ان تخلق عشرات او مئات الافكار الخلاقة التي تزعزع المشهد الحالي للحلول التقنية في السعودية.

شكرا سليمان السويلم، وشكرا مقدما لكل رواد الاعمال الذين يقدمون حلولا محلية تبنى على بيانات محلية حكومية كانت او خاصة، السوق متعطش لهكذا مشاريع وهكذا مبادرات.