الاطار الرقمي السعودي – (1) الاستراتيجية

يمكن تعريف الاستراتيجية بشكل مبسط أنها مستند يعمل كبوصلة او “نجم الشمال” لعمل معين، متفق عليه من قبل أفراد المنظمة نحو توحيد الجهود باتجاه واضح، وتتفاوت تعقيدات الاستراتيجية باختلاف حجم وتعقيد المنظومة، لنتحدث عن بعض النقاط المتعلقة بالاستراتيجيات:

  • غالبا هناك استراتيجية عامة للمنظمة، توضح اهدافها وطموحها لفترة محددة، تتراوح بين سنة الى عشر سنوات او اكثر، تختلف هذه المدة باختلاف المنظومة وطبيعتها، وتخضع الاستراتيجية العامة للمراجعة والتعديل خلال فترات اقصر.
  • من المهم لكل العاملين في المنظومة الاطلاع والالمام باستراتيجية المنظمة العامة، هذا يخلق شعورا بالانتماء والمعرفة بالتوجه العام والاهداف.
  • النزول لمستوى أقل يخلق استراتيجيات مخصصة، على سبيل المثال يجب على العاملين في مجال اتصالات التسويق ان يكون لهم استراتيجية خاصة مستنبطة من الاستراتيجية الأم للمنظومة، لخدمة اهدافها الرئيسية من خلال تمحور كافة نشاطات التسويق نحو تحقيق اهداف المنظمة الكبرى، بناء هذه الاستراتيجية هي من مسؤولية رأس الهرم في التسويق، والتأكد من فهمها من قبل كافة أفراد الفريق العامل في هذا المجال، من شأن هذا العمل أن يخلق جوا مريحا نحو تجنب العمل العشوائي والاعتماد بالكامل على العمل المؤسسي.
  • يرتبط العمل مع الاستراتيجيات بشعور عميق ان هذا عمل معقد وهو تصور خاطيء، تعقيد الاستراتيجية يعتمد على تعقيد المنظومة ونشاطها ولكن يمكن دائما البدء باستراتيجيات مبسطة، وهو ما انصح به دائما ان تكون استراتيجية المنظومة مناسبة لحجمها وتعقيدها، بشكل شخصي افضل الا تتجاوز استراتيجية التسويق او التسويق الرقمي عدة صفحات فقط عند البدء بها وتتطور مع الوقت بحسب الاحتياج.
  • بالحديث عن استراتيجيات التسويق او التسويق الرقمي، هناك 3 أشخاص من المهم ان يكونوا ملمين بها بشكل كبير:
    • رؤساء التسويق في المنظمات الكبرى.
    • مؤسسو الشركات الناشئة.
    • العاملون في مجال التسويق أيا كانت مستوياتهم.
  • دائما من الجيد أن تكون الاستراتيجية حاضرة بشكل (واقعي)، وقد أكون مبالغا اذا أشرت على الكثيرين ان تكون الاستراتيجية مطبوعة ومعلقة بجانب شاشة كل موظف عامل في التسويق لتكون جزءا من نشاطهم اليومي ودليلا استرشاديا يمكن الرجوع له قبل البدء في اي نشاط.
  • لست من هواة الاستراتيجيات المطولة خصوصا في مجال التسويق الرقمي لأنها صناعة متغيرة وديناميكية بشكل متسارع، لذا استخدم هذا القالب دائما لبناء اي استراتيجية تسويق/تسويق رقمي، يمكن تعديلها وتعميمها بشكل سريع، وهذه نصيحتي ايضا لمؤسسي الشركات الناشئة لمزيد من المرونة في المراجعة والتعديل لنشاطاتهم التسويقية بشكل مؤثر، يمكنك تحميل القالب من هنا.